أقلام واعدة
مرحباً بك عضواً جديداً في منتدى أقلام واعدة

أقلام واعدة

إشراف المعلم: سلامة رزق الله
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شرح وتحليل معلقة زهير بن أبي سلمى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعلم
المدير العام


عدد المساهمات : 1981
تاريخ التسجيل : 27/08/2007
العمر : 59

مُساهمةموضوع: شرح وتحليل معلقة زهير بن أبي سلمى    الجمعة 12 أكتوبر 2012, 18:37

شرح وتحليل معلقة زهير بن أبي سُلمى








الصف
الحادي عشر

1-أمن أم أوفى دمنةٌ لم
تكلم
بحومانة الدراج فالمتثلم

الدمنة
: ما اسود من آثار الدار بالعبر والرماد وغيرهما ، والجمع الدمن، الاستفهام
يفيد التقرير ،


شرح
البيت : يقول : أمن منازل الحبيبة المكناة بأم أوفى دمنة لا تجيب سؤالها بهذين
الموضعين . أخرج الشاعر الكلام في معرض الشك ليدل بذلك على أنه لبعد عهده
بالدمنة وفرط تغيرها لم يعرفها معرفة قطع وتحقيق.


2-بِهَا العِيْنُ
والأرام يَمْشِينَ خِلْفَـةً

وَأَطْلاؤُهَا يَنْهَضْنَ مِنْ كُلِّ مَجْثَمِ

شرح البيت : بهذه الدار بقر وحش واسعات العيون
وظباء بيض يمشين بها خالفات بعضها بعضا وتنهض أولادها من مرابضها لترضعها
أمهاتها.

*ذكر مظاهر الحياة بعد الحرب يدل
على السلام والوئام الذي حل بالديار بعد السلام الذي حدث.

3-وَقَفْتُ
بِهَا مِنْ بَعْدِ عِشْرِينَ حِجَّةً

فَـلأيَاً عَرَفْتُ الدَّارَ بَعْدَ تَوَهُّـمِ

شرح البيت:وقفت بدار أم أوفى بعد
مضي عشرين سنة من بعدها، وعرفت دارها بعد التوهم بمقاساة جهد ومعاناة مشقة،
يريد أنه لم يثبتها إلا بعد جهد ومشقة لبعد العهد بها والدمار الذي أحدثه
الحرب بها.

4-يَمِينـاً لَنِعْمَ السَّـيِّدَانِ
وُجِدْتُمَـا
عَلَى كُلِّ
حَالٍ مِنْ سَحِيْلٍ وَمُبْـرَمِ

السحيل: الخيط المفتول على قوة
واحدة. المبرم: الخيط المفتول على قوتين أو أكثر، ثم يستعار السحيل للضعيف
والمبرم للقوي.

شرح البيت: حلفت يمينا ، نعم
السيدان وجدتما على كل حال ضعيفة وحال قوية ، لقد وجدتما كاملين مستوفيين
لخلال الشرف في حال يحتاج فيها إلى ممارسة الشدائد وفي حال الرخاء، وأراد
بالسيدين هرم بن سنان والحارث بن عوف ، مدحهما لإتمامهما الصلح بين عبس وذبيان
وتحملهما أعباء ديات القتلى.

5-تَدَارَكْتُـمَا عَبْسًا
وَذُبْيَانَ
بَعْدَمَـا
تَفَـانَوْا
وَدَقُّوا بَيْنَهُمْ عِطْرَ مَنْشَـمِ

التدارك :
التلافي ، أي تداركتما أمرهما ، التفاني : التشارك في الفناء ، منثم : قيل فيه
انه اسم امرأة عطارة اشترى قوم منها جفنه من العطر ، وتعاقدوا وتحالفوا وجعلوا
آية الحلف غمسهم الأيدي في ذلك العطر، فقاتلوا العدو الذي تحالفوا على قتاله
فقتلوا عن آخرهم ، فتطير العرب بعطر منشم وسار المثل به ، وقيل : بل كان عطارا
يشترى منه ما يحنط به الموتى فسار المثل به.

شرح البيت: تلافيتما أمر هاتين القبيلتين
بعدما أفنى القتال رجالهما وبعد دقهم عطر هذه المرأة، أي بعد إتيان القتال على
آخرهم كما أتى على آخر المتعطرين بعطر منشم..


6-وَقَدْ قُلْتُمَا إِنْ نُدْرِكِ
السِّلْمَ
وَاسِعـاً
بِمَالٍ
وَمَعْرُوفٍ مِنَ القَوْلِ نَسْلَـمِ

شرح البيت: أي إن
اتفق لنا إتمام الصلح بين القبيلتين ببذل المال وإسداء معروف من الخير سلمنا
من تفاني العشائر.

7-وَمَا الحَـرْبُ
إِلاَّ مَا عَلِمْتُمْ وَذُقْتُـمُ
وَمَا هُـوَ
عَنْهَا بِالحَـدِيثِ المُرَجَّـمِ

شرح البيت: ليست الحرب إلا
ما عهدتموها وجربتموها ومارستم كراهتها، وما هذا الذي أقول بحديث فيه ظن عن
الحرب، أي هذا ما شهدت عليه الشواهد الصادقة من التجارب وليس من أحكام الظنون.

8-مَتَـى
تَبْعَـثُوهَا تَبْعَـثُوهَا ذَمِيْمَـةً
وَتَضْـرَ إِذَا
ضَرَّيْتُمُـوهَا فَتَضْـرَمِ

شرح البيت: إنكم إذا أوقدتم نار
الحرب ذممتم ومتى أثرتموها ثارت وهيجتموها اشتعلت. يحثهم على التمسك بالصلح
ويعلمهم سوء عاقبة إيقاد نار الحرب.

9-فَتَعْـرُكُكُمْ
عَرْكَ الرَّحَى بِثِفَالِهَـا
وَتَلْقَـحْ
كِشَـافاً ثُمَّ تُنْتَجْ فَتُتْئِـمِ

شرح البيت: وتلقح الحرب في السنة مرتين وتلد
توأمين، جعل إفناء الحرب إياهم بمنزلة طحن الرحى الحب، وجعل صنوف الشر تتولد
من تلك الحروب بمنزلة الأولاد الناشئة من الأمهات.

10-سَئِمْتُ تَكالِيفَ الحَيَاةِ
وَمَنْ يَعِشْ
ثَمانِينَ
حَولاً لا أَبا لَكِ يَسأمِ

شرح البيت: سئمت الشيء سآمة:
مللته. التكاليف: المشاق والشدائد. لا أبا لك: كلمة جافية لا يراد بها الجفاء
وإنما يراد بها التنبيه والإعلام.

يقول: مللت مشاق الحياة وشدائدها،
ومن عاش ثمانين سنة مل الكبر لا محالة والبيت دلالة على خبرته ومعرفته احوال
الحياة.

11-رَأيتُ المَنايا خَبطَ
عشواءَ من تُصبْ
تُمِتْهُ
وَمَن تخطىءْ يُعَمَّرْ فيهرَمِ

شرح البيت:رأيت المنايا
تصيب الناس على غير نسق وترتيب وبصيرة كما أن هذه الناقة تطأ على غير بصيرة ،
ثم قال : من أصابته المنايا أهلكته ومن أخطأته أبقته فبلغ الهرم.

الصورة الفنية : صور الموت بداخل
المعركة بصورة الناقة العمياء التي تتخبط في مشيتها .

_____________________________________________________________________

12-ومَن لم يُصانعْ في أمورٍ
كَثيرَةٍ
يُضَرَّسْ
بأنْيابٍ وَيُوطأ بمَنْسِمِ

يوطأ بمنسم : كناية عن الذل

شرح البيت: ومن لم يصانع الناس ولم يدارهم في
كثير من الأمور قهروه وأذلوه وربما قتلوه كالذي يضرس بالناب ويداس بخف البعير.

الصورة الفنية: صور حال من لم
يدار الناس في الدنيا بصورة من يعض بأنياب ويداس بخف البعير.

_______________________________________________________________

13-وَمن يجعلِ المعرُوفَ
من غير أهْله يكُنْ حمدُهُ ذَمّاً علَيْهِ وَيَنْدَمِ

أي من أحسن إلى من لم يكن أهلا
للاحسان إليه والامتنان عليه ، ذمه الذي أحسن إليه ولم يحمده وندم لأنه وضع
المعروف في غير موضعه.

___________________________________________________________

14-وَمَهما تكنْ عند امرئ من
خليقةٍ
وَإنْ خالها تَخْفى على النّاسِ
تُعلَمِ

ومهما كان للإنسان من خلق فظن انه
يخفى على الناس علم وبان للناس لأن الأخلاق لا تخفى والتخلق لا يبقى.

15-لسانُ الفتى نصْفٌ وَنِصْفق
فؤادُهُ
فلمْ
يَبْقَ إلاّ صُورَةُ اللحمِ وَالدّمِ

نصف الإنسان قلبه ونصفه الأخر
لسانه دلالة على أهمية القلب هذا كقول الرسول:
المرء بأصغريه لسانه وقلبه
.

الصورة الفنية:صور اللسان والقلب
بصورة جسم الإنسان.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dar-alkalima.forumotion.com
المعلم
المدير العام


عدد المساهمات : 1981
تاريخ التسجيل : 27/08/2007
العمر : 59

مُساهمةموضوع: رد: شرح وتحليل معلقة زهير بن أبي سلمى    الجمعة 12 أكتوبر 2012, 18:38

أسئلة مساعدة



الصف الحادي عشر


_____________________________________________


السؤال
الأول:- أوضح مع ذكر الأمثلة كلا من المصطلحين الآتيين:-



أ‌- الحوليات :
قصائد جاهلية كان يمكث أصحابها حولا كاملا في تهذيبها وتنقيحها وإعادة صيغتها قبل
إخراجها للناس . مثل زهير بن أبي سلمى





ب‌- المعلقات:- قصائد جياد طوال
اختيرت من عيون الشعر الجاهلي وأجوده، فهي قصائد نفيسة
ذات قيمة كبيرة ، بلغت الذّروة في اللغة ، وفي الخيال والفكر ، وفي
الموسيقى ، وأصالة التعبير ،بلغ عددها السبع أو العشر ـ على قول ـ برزت فيها
خصائص الشعر الجاهلي بوضوح ، حتّى عدّت أفضل ما بلغنا عن الجاهليّين
من آثار أدبية.




السؤال
الثاني :- أختار الإجابة الصحيحة فيما يأتي :-



أ‌- الغرض الرئيسي
في معلقة زهير هو:



3. المدح .





ب‌- اطلق على زهير لقب ( شاعر الحوليات
) ؛ لأنه :



  1. يقضي
    في نظم كل قصيدة من قصائد حولا كاملا.


ج‌-
كنى الشاعر في قوله ( يوطأ بمنسم )


2-الذل والخضوع


د- المقصودمن البارة (لا أبالك )


3- تنبيه المخاطب وحثه على الاتعاظ






السؤال الثالث :- احدد البيت الذي يدل على معنى كل عبارة من العبارات
الآتية :



أ‌- قال (صلى الله
عليه وسلم ) " الكلمة الطيبة صدقة " :


البيت السادس : وقد قلتما إن ندرك السلم
واسعا بمال ومعروف من
القول نسلم .



ب‌- " إنما المرء بأصغريه :قلبه
ولسانه" :



البيت الخامس عشر : لسان الفتى نصف ونصف
فؤاده فلم يبق إلا صورة اللحم والدم .


ج- قال احد الحكماء:الأخلاق لاتخفى ، والتخلُّق لايبقى .


البيت الرابع عشر : ومهما تكن عند امرئ من
خليقة وغن خالها تخفى على الناس
تعلم .


د- يقول المتنبي : إذا أنت أكرمت الكريم
ملكته
وغن أنت أكرمت اللئيم تمرد .


البيت الثالث عشر: ومن يجعل المعروف في غير
أهله يكن حمده ذما عليه ويندم .




السؤال الرابع: أضع خطاً تحت العاطفة التي يدل عليه كل بيت من الأبيات
الآتية
.



أ‌- يمينا لنعم السيدان
وجدتما
...
عاطفة الإعجاب.



ب‌- وما الحرب إلا ما علمتم وذقتم
... عاطفة الإشفاق .



ت‌- سئمت تكاليف الحياة ومن يعيش
... عاطفة الزهد .




السؤال الخامس :يقول قطري بن الفجاءة وهو من شعراء الخوارج :


* ومن لا يعتبط يسأم
ويهرم وتسلمه المنون إلى انقطاع
.



أ‌- أعين البيت الذي يتضمن
المعنى المشابه عند زهير بن أبي سلمى .



البيت الحادي عشر :رأيت المنايا خبط عشواء من تصب
تمته
ومن تخطئ يعمر فيهرم .



ب‌- أوازن بين نظرة كل من
الشاعرين للموت .


* نظرة
قطري بن الفجاءة للموت :


ولا خلود للإِنسان في هذه الحياة،ومن لم يمت أيام صباه شاخ وهرم وأصابه
ضعف الشيخوخة، ومَلَّ الحياةَ وسئمها،فالموت عنده ايجابي يخلص الإنسان من الهرم
والكبر.



*نظرة زهير إلى الموت:


الموت يصيب الناس على غير نسق وترتيب وبصيرة كما أن هذه الناقة تطأ على
غير بصيرة ، من أصابته الموت أهلكه ومن أخطأه أبقاه فبلغ الهرم، نظرته سلبية للموت
.


ج- ما الغاية التي أراد الشاعران الوصول إليها في البيتين؟


أن الموت حق على الناس جميعا، سواء من يموت صغيرا أو كبيرا


د-أوضح الصورة الفنية في بيت زهير.



الصورة الفنية:-صور الموت بصورة الناقة التي تسير على غير هدى.



ه- استخدم الشاعران أسلوب الشرط . ما الفائدة التي تحققت من ذلك؟



حقق أسلوب الشرط :إقناع الناس ودعم الكلام بالحجة
والبرهان .




السؤال
السادس: فتعرككم عرك الرحى
بثقالها وتلقح كشافا
ثم تنتج فتتئم.


أ-انثر البيت نثرا أدبيا.


شرح البيت: وتلقح
الحرب في السنة مرتين وتلد توأمين، جعل إفناء الحرب إياهم بمنزلة طحن الرحى الحب،
وجعل صنوف الشر تتولد من تلك الحروب بمنزلة الأولاد الناشئة من الأمهات.


ب- أوضح الصورة الفنية في البيت ، مبينا قيمتها وأثرها في
المعنى.


الصورة الفنية: صور الحرب التي تبيد الناس بالرحى
التي تطحن الحب، وبصورة الناقة التي تلد التوائم كل عام .


قيمة الصور الفنية وأثرها في المعنى:
إبراز المعاني المختلفة وترسيخها في نفوس السامعين.


ج-أدى الصوت المنبعث من تكرار بعض الحروف والكلمات دورا مهما في إغناء
الصورة


وتوضيح المعنى .أوضح ذلك.


تكرار حروف بعينها في بعض الأبيات ،كتكرار حرفي الضاد والراء تسهم
إيقاعاتها القوية في تجسيد ضخامة الحدث ،والمبالغة في تصوير حدوثه،وتأكيد المعنى
وإبراز قوته.


د- بم توحي كل من : كِشافا ،تتئم؟


كِشافا:الحمل في كل
عام
تتئم: تلد توأمين.




السؤال السابع: أضع إشارة(صح) إمام العبارات الصحيحة فيما يأتي:


*من الخصائص الأسلوبية التي تتوافر في النص:


أ-صدق العاطفة
(صح) ب- متانة
التراكيب (صح) ج- التعقيد والغموض(خطأ)


د- وضوح الأفكار والمعاني :(صح) ه- ركاكة الألفاظ
(خطأ) و- كثرة الحكم (صح).




السؤال الثامن: أعلل ما يلي :


أ-استهلال الشاعر قصيدته بالغزل والوقوف على الأطلال.


* متبعا سنة الجاهلين وتقاليدهم في الوقوف على
الأطلال ومخاطبتها .


ب-ازدحام الطلل بالظباء وبقر الوحش.


* دليل على تجدد الحياة
وانبعاث السلام الذي حققه جهد السيدين .


ج-وصف الشاعر الحرب بأنها مدمرة.


* لأنه عاش الحرب وأشفق على قومه
من ويلاتها لأنها أهلكت كل شيء الإنسان والزرع.




السؤال التاسع : تعد معلقة زهير شاهدا حيا على بيئة الجاهلين
وحياتهم، أوضح هذا القول
على
ضوء الأبيات المختارة من معلقته.


1- يبدأ
معلقته بالحديث عن الأطلال التي تصور صفحة من حياة الناس في الجاهلية


2- التنقل من
مكان إلى أخر طلبا للماء والكلأ.


3- كثرة
الحروب بين القبائل.


4- انتشار
الحيوانات في البيئة الصحراوية.


5- ظهور
الإنسان الذي يتمتع بالحكمة والرأي السديد .


6- ظهور بعض
القيم الايجابية الحلم والحكمة ونبذ الحرب حفظ اللسان من الزلة.




السؤال العاشر: يرى بعض النقاد أن القصيدة الجاهلية تفتقر إلى الوحدة
الموضوعية لتعدد أغراضها وموضوعاتها ، ويرى آخرون عكس ذلك . أناقش هذه القضية على
ضوء النص.


تعد القصيدة العربية الجاهلية
بتقاليدها الفنية الموروثة الصورة الفنية المكتملة التي أخذت على أيدي الشعراء
الجاهلين شكلها التقليدي الثابت واكتملت لها مقوماتها وعناصرها الفنية حيث تبدأ
عادة بالوقوف على الأطلال والتغزل بالمحبوبة ويخرج منها الشاعر إلى وصف الرحلة ،ثم
ينتقل لغرضه الرئيس المدح ويختمها الشاعر بأبيات من الحكمة ، ومع تعدد الموضوعات
إلا أن هناك خيط رفيع يشدها من أولها إلى أخرها في وحدة موضوعية تلتئم بها أجزاؤها
لتمثل صورة متكاملة متناغمة لعناصر مختلفة.




تدريب لغوي :



لماذا لا نزن الكلمات الآتية بالميزان الصرفي:




الكلمة

سبب عدم وزنها

1- نِعمَ

لأنها فعل جامد.

2- هو

لأنها ضمير مبني.

3- قد

لأنها حرف مبني.

4- متى؟

لأنها اسم استفهام مبني.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dar-alkalima.forumotion.com
 
شرح وتحليل معلقة زهير بن أبي سلمى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أقلام واعدة  :: العام الدراسي :2012-2013 :: الصف الحادي عشر-
انتقل الى: